الجمعة,3فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةالدكتور عدنان الدليمي يدعو النظام الايراني الى الكف عن التدخل في العراق

الدكتور عدنان الدليمي يدعو النظام الايراني الى الكف عن التدخل في العراق

Imageدعا الدكتور عدنان الدليمي رئيس جبهة التوافق العراقية النظام الايراني الى الكف
 عن التدخل في العراق. وأكد الدليمي في حوار أجرته معه صحيفة الزمان الدولية ان تدخلات النظام الايراني في العراق تضر الايرانيين انفسهم
وسألت الصحيفة: هل تفكرون بزياره ايران؟ أجاب عدنان الدليمي قائلا: لقد دعيت من قبل ا لسفير الايراني مرتين ورفضت هذه الدعوة..فخلافتنا مع ايران نابع من تدخلها في الشأن العراقي ومساعدة الارهاب والمليشيات التي تعمل على زعزعة الاوضاع الداخلية وتريد أن تنقل خلافاتها مع أمريكا الى الساحة العراقية ونحذر

ايران بأن سلوكها هذا لن يؤدي الى اصلاح الاوضاع في العراق.
وردا على سؤال الصحيفة : كيف تقرأون موقف الحكومة من القصف التركي – الايراني للمناطق الحدودية العراقية و ما هو موقف جبهة التوافق من تلك القضية؟ أجاب رئيس جبهة التوافق قائلا: بالنسبة لموقف الحكومة تستطيع أن تسأل رئيسها هذا السؤال، أما فيما يتعلق بجبهة التوافق فنحن ضد أي تدخل في الشؤون العراقية وندعو ايران وتركيا الى عدم مهاجمة القرى الكردية المحاذية للحدود التركيه والايرانيه وأعتقد أن ما أقدمت عليه ايران يجب أن يلاقى بالاستنكار من الجميع لانها دعت الاكراد الذين يسكنون الحدود التركية – الايرانية الى مغادرتها وهذا أمر يثير القلق والخوف..
وأما بخصوص تصريحات احمدي نجاد بشأن شغل الفراغ الأمني في العراق، فقد قال عدنان الدليمي: النظام الايراني له أطماع في العراق على ما أظن واذا لم تتجاوز  تلك الاطماع فسيحدث ضرر كبير للعراقيين بل ضرر للايرانيين أنفسهم من جراء تلك التصريحات غير المنطقية وغير الحكيمة والبعيدة عن اللياقة. وأدعو احمدي نجاد الى عدم اطلاق هذه التصريحات التي تضر بالمصلحة الايرانية قبل أن تضر بالمصلحة العراقية لا أن يصبيه الغرور والشعور بالقوة بأن له يد في العراق والتي يعتبرها العراقيون بأنها يد للتخريب وليس يد للاصلاح. والعراقيون متذمرون من الوجود الايراني في العراق حتى الشيعة أنفسهم يدعو ايران الى الكف عن التدخل في الشأن العراقي. واني أتساءل كيف تستطيع ايران ملء الفراغ الامني بعد انسحاب امريكا هل تأتي بجيش يحتل العراق كما احتلتها في القرون الوسطى في الشأن العراقي..