الجمعة,2ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانية597 قاضيا من مختلف الدول العربية يطالبون بالافراج الفوري الغير مشروط عن...

597 قاضيا من مختلف الدول العربية يطالبون بالافراج الفوري الغير مشروط عن 7 رهائن مخطوفين من أشرف

بيان صحفي
دعوة عاجلة
•        كل الأدلة والشهود والمعلومات الموجودة تؤكد أن الرهائن في قبضة القوات الأمنية العراقية
•        على أمريكا والأمم المتحدة كسر صمتهما وارغام الحكومة العراقية على اطلاق سراح الرهائن في أسرع وقت وقبل حدوث كارثة أخرى
تزامنا مع الحملة الدولية المكثفة والقلق العميق الذي يساور المجتمع الدولي وعشية مضي 120 يوما على احتجاز 7 رهائن من سكان أشرف وهم 6 نساء ورجل واحد في هجوم القوات المسلحة العراقية  على مخيم أشرف في الأول من ايلول/ سبتمبر 2013 أصدر 597 قاضيا في كل من مصر والعربية السعودية والمغرب ولبنان وتونس واليمن بيانا مشتركا

طالبوا فيه الحكومة العراقية بالافراج الفوري والغير مشروط عن الرهائن .
القضاة الموقعون على البيان أكدوا أن «جميع الأدلة والشهود والمعلومات تؤكد أن الرهائن في قبضة القوات الأمنية العراقية وهم مقبوعون في سجون غير رسمية تشرف عليها رئاسة الوزراء العراقية» وتابعوا:
«السبب الرئيسي لعدم اطلاق سراح الرهائن هو اللامبالاة والتقاعس والصمت من قبل أمريكا والأمم المتحدة على هذه الجريمة. فيما انهما تتحملان مسؤولية تجاه أرواح وأمن الرهائن مسؤولية قانونية واخلاقية. على أمريكا والأمم المتحدة كسر صمتهما وارغام الحكومة العراقية على اطلاق سراح الرهائن في أسرع وقت وقبل حدوث كارثة أخرى. سيما يخشى أن الرهائن يتم تسليمهم الى النظام الايراني حيث يتعرضون قطعا للتعذيب والاعدام».
وأعرب القضاة العرب عن تعاطفهم وتضامنهم مع عوائل وأصدقاء وزملاء الرهائن وكافة الشخصيات والتنظيمات والجمعيات المدافعة عن حقوق الانسان في أرجاء المعمورة والمشاركة في هذه المبادرة الانسانية وأعلنوا أهم مطالبهم كالتالي:
1-    نظرا الى أن المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة عدت ضمن 8 بيانات مختلفة أصدرتها، سكان أشرف وليبرتي منهم الرهائن السبعة طالبي اللجوء ومعروفون لدى المفوضية ومشمولين بقوانين الحماية الدولية ونظرا الى أن تواجدهم في أشرف كان قانونيا وحسب توافق رسمي بين أمريكا والأمم المتحدة والحكومة العراقية لذلك فانهم يتحملون المسؤولية تجاه أمن وسلامة ومصير الرهائن ويجب توظيف كافة جهودهم السياسية والقانونية لاطلاق سريع للرهائن والعمل بمسؤولياتهم القانونية والاخلاقية.
2-    نناشد الرئيس اوباما وجون كيري وزير الخارجية والأمين العام بان كي مون والسفير بيكروفت سفير أمريكا في بغداد تذكير الحكومة العراقية بمسؤولياتها تجاه أمن وسلامة الرهائن ومطالبتهم اياها باطلاق سراح الرهائن فورا. الحكومة الأمريكية والأمم المتحدة والحكومة العراقية يتولون كامل المسؤولية تجاه أي كارثة تقع ويتحملون المسؤولية القانونية تجاهها.
3-    اننا نهيب  بجميع المنظمات الدولية المدافعة عن حقوق الانسان وبشكل خاص منظمات المجتمع المدني العراقية والعربية الى الادانة وبأقوى العبارات  احتجاز الحكومة العراقية الرهائن والى توظيف كافة نفوذهم واعتبارهم لاطلاق سراح الرهائن الأشرفيين السبعة في أسرع وقت.
لجنة القضاة العرب للدفاع عن حقوق الانسان
                                                                             2014-01-02
لمزيد من المعلومات بامكانكم الاتصال بالهواتف والايميلات التالية:
المستشارة ثناء حاتم خليل ”ثناء الشيتوي” نائب رئيس هيئة النيابة الادارية رقم جوالها: 00201027150103