الخميس,1ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةبرلمان اوربي آخر يدعم المقاومة الايرانية

برلمان اوربي آخر يدعم المقاومة الايرانية

دنيا الوطن – نجاح الزهراوي:  أعلنت غالبية مجلس النواب الايطالي عن دعمها للمقاومة الايرانية، ونددوا أيضا بالجريمة ضد الانسانية التي وقعت في الاول من أيلول/سبتمبر في معسکر أشرف، وطالبوا الحکومة الايطالية و الاتحاد الاوربي و الامم المتحدة و الولايات المتحدة الى توظيف کل إمکاناتها الدولية لتحقيق الافراج عن الرهائن المختطفين السبعة و توفير الامن لسکان ليبرتي.

مجلس النواب الايطالي، أعلن کل ماقد سرد ذکره في نص وثيقة وقعها 320 من أعضاء مجلس النواب البالغ عددهم 630 أي أغلبية الاعضاء، وسلموها الى السيدة مريم رجوي الرئيسة المنتخبة من جانب المقاومة الايرانية في المؤتمر الذي تم عقده بمجلس الشيوخ الايطالي حضره بالاضافة للسيدة رجوي، کل من جوليو ترتزي وزير الخارجية الايطالي السابق و السناتور رئيس لجنة حقوق الانسان الايطالي، وقد قام بتسليم الوثيقة للسيدة رجوي إلساندرو باغانو النائب في البرلمان الايطالي، وهذا مايمکن إعتباره بمثابة نصر سياسي آخر للمقاومة الايرانية على الصعيد الدولي.
المقاومة الايرانية و من خلال النشاطات السياسية المتواصلة و الجهد الدؤوب الذي تبذله الزعيمة الايرانية المعارضة مريم رجوي، تمکنت من إکتساح العديد من البرلمانات الاوربية و الحصول على دعم و مساندة أعضائها للنضال العادل الذي يخوضه الشعب الايراني و المقاومة الايرانية من أجل الحرية و الديمقراطية و مقاومة الاستبداد و سياسات الاقصاء و سلب الحريات و قمعها و إيقاف حملات الاعدام المتواصلة بحق أبناء الشعب الايرانية و التي بلغت خلال هذه السنة أکثر من 630 عملية إعدام تم تنفيذ 430 منها”أي أغلبها” منذ مجئ روحاني للحکم، وان السيدة رجوي التي خاطبت و تخاطب البرلمانات الدولية بلغة الارقام و الادلة و بحذاقتها و براعتها المتميزتين، نجحت و تنجح في دفع المشرعين و الساسة الدوليين للإنصات إليها و التجاوب مع مطالبها المشروعة و العادلة و المتماشية تماما مع القوانين الخاصة بحقوق الانسان و مايتعلق بها.
التحرکات النشيطة لهذه الزعيمة المعارضة، تأتي متزامنة مع تصاعد ملفت للنظر في حملات الاعدام و القمع داخليا و مع نتائج ذلك الهجوم الدموي الذي تعرض له معسکر أشرف في 1/9/2013، واسفر عن مقتل 52 و إختطاف 7 آخرين الى جهة مجهولة من جانب القوات المهاجمة التي تمتلك المقاومة الايرانية أکثر من دليل و مستمسك مادي ملموس على أن القوات العراقية هي التي قامت بذلك وان الرهائن السبعة محتجزين حاليا في مکان ما بالمنطقة الخضراء، ومع تزايد الاعدامات و القمع بين صفوف أبناء الشعب الايراني فإن هناك أيضا إصرار غريب و ملفت للنظر من جانب حکومة نوري المالکي في تجاهل کل الدعوات و المناشدات و المطالب الدولية و الاقليمية للإفراج عن الرهائن السبعة و توفير الامن لسکان ليبرتي، مما يزيد المخاوف من إحتمال تعرض السکان للمزيد من الهجمات و المجازر الدموية مالم يتم إيجاد آلية للحيلولة دون ذلك و وضع حد له مما يستدعي تدخل دولي لإصدار قانون يحيل مسألة حماية سکان ليبرتي الى وحدة من ذوي القبعات الزرقاء التابعة للأمم المتحدة مع زيادة الضغط على الحکومة العراقية للإفراج عن الرهائن، تماما کالحالة الداخلية إذ ان تصاعد حملات الاعدام الجماعية و الانتهاکات المتزايدة لحقوق الانسان تستدعي إحالة ملف حقوق الانسان في إيران الى مجلس الامن الدولي کما طالبت و تطالب المقاومة الايرانية منذ أکثر من سنة.