الخميس,8ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: أخبار الاحتجاجات في ايرانايران: مليشيات الباسيج تداهم الطلاب وتعتقل 10 طلاب في مدينة نجف آباد

ايران: مليشيات الباسيج تداهم الطلاب وتعتقل 10 طلاب في مدينة نجف آباد

يوم الطالب – رقم 5
تزامنا مع الطلاب الآخرين في جامعات البلاد، خلد طلاب جامعة نجف آباد الذكرى الستين من يوم الطالب باقامة مراسيم استذكارية. فيما قامت مليشيات الباسيج بمداهمتهم ما أدى الى وقوع مواجهات بين الطلاب والعناصر المرتزقة وامتد نطاقها الى خارج باحة الجامعة وتم اعتقال أكثر من 10 من الطلاب.
جامعة ايلام هي الأخرى شهد تجمعا طلابيا حيث ردد الطلاب شعار «الطالب يموت ولايرضخ للمذلة» كما وزعوا بيانات ضد النظام في الجامعة.

وكان رموز النظام قد أعربوا قبل يوم الطالب بأيام عن مخاوفهم وأطلقوا تصريحات تحذر من الحركات الاحتجاجية الطلابية ووضعوا قواتهم القمعية في حالة الاستعداد والتأهب لمنع اتساع نطاق الاحتجاجات.
وقالت صحيفة كيهان الناطقة باسم خامنئي خوفا من الاحتجاجات الطلابية «هذا العام يجب أن نرى هل يريدون أن يحولوا الجامعة مرة أخرى الى غرفة الحرب» . وقال وزير العلوم السابق للنظام كامران دانشجو «الفتنة [اقرأوا الحركة الاحتجاجية] لديها الاستعداد لاعادة تأهيلها داخل الجامعات ولديها الاستعداد أن يصف الطلاب الباسيجيين و الحزب اللهيين .. متطرفين ومقاضاتهم. يجب أن لا نسمح بتوغل عوامل الفتنة داخل الجامعات. يجب عدم السماح لهم مهما كلف الثمن والا نندم». (وكالة ايسنا للأنباء الحكومية  6 كانون الأول/ ديسمبر).
الملا علم الهدى ممثل خامنئي في مدينة مشهد هو الآخر قال: «لا يمكن أن ننسى فتنة عام 2009 والقضايا التي تلته واذا ما نسينا تلك الفتنة سيفتح مسار لفتنة أسوأ. فتنة 2009 قد حفرت في أذهاننا على غرار عمل (مجاهدي خلق) كتوجه ونقطة سوداء».
صحيفة جوان الناطقة باسم مليشيات الباسيج اللاشعبية للنظام كتبت تحت عنوان «الفتنة تريد أن تجعل الجامعة بوجه النظام» تقول: «اعادة الطلاب المؤشرين والناشطين في الفتنة الى الجو العلمي الهادئ في الجامعات» و«احياء الحركات الطلابية المتطرفة والفاعلة في فتنتي 1999 و 2009» يهدف الى اعادة تأهيل مشروع تذويب النظام». (صحيفة جوان – 7 كانون الأول/ ديسمبر2013).

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الايرانية – باريس
8 كانون الأول/ ديسمبر 2013