الثلاثاء,29نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةمريم رجوي تدعو العالم لإنقاذ الرهائن السبعة

مريم رجوي تدعو العالم لإنقاذ الرهائن السبعة

وكالة سولاپرس – أمل علاوي………… في کلمة لها ألقتها السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من جانب المقاومة الايرانية في إجتماع لمجلس الشيوخ البلجيکي في العاصمة البلجيکية بروکسل، دعت العالم للعمل من أجل إنقاذ الرهائن السبعة المختطفين من سکان أشرف. السيدة رجوي، دعت أيضا في کلمتها نواب البرلمان و أعضاء مجلس الشيوخ البلجيکيين الى الدفاع عن حقوق و حريات أعضاء المقاومة الايرانية في مخيم ليبرتي و طالبت الحکومة البلجيکية بالتحرك على صعيد الاتحاد الاوربي لإرغام الحکومة العراقية على الافراج الفوري عن الرهائن السبعة من أعضاء المقاومة مع توفير الامن لليبرتي.

سيدة المقاومة و رئيسة الجمهورية المنتخبة من جانب المقاومة الايرانية، عودت الشعب الايراني و کافة المناضلين في سبيل الحرية، على تحقيقها لمکاسب سياسية و دبلوماسية ملفتة للنظر عبر نجاحها في فتح أبواب أهم مراکز القرار السياسي في اوربا على مصراعيه أمامها کي تتمکن من هناك إيصال صوت الحق و إرادة الشعب الايراني و مقاومته الباسلة الى کافة أنحاء العالم، وعلى الرغم من أن حکومة المالکي بذلت و تبذل قصارى جهدها من أجل الطمس على قضية الرهائن السبعة من جانب و التنصل من مسؤوليتها المباشرة عن هجوم الاول من أيلول/سبتمبر من جانب آخر، لکن التحرکات و النشاطات السياسية المختلفة للسيدة رجوي و من ضمنها کلمتها في مجلس الشيوخ البلجيکي، تقف بالمرصاد لتلك المحاولات المشبوهة و تفضحها أمام العالم کله. السيدة رجوي التي أشارت أيضا في کلمتها الى التهديدات المتکررة من جانب النظام الايراني للأمن و السلام العالميين مؤکدة أن:” أن هذا النظام وبدعمه وتوجيه التطرف يعمل على الجاليات الاسلامية في جميع الدول الاوروبية بما فيها بلجيكا. وهو يستهدف منطقة الشرق الاوسط بالحروب والارهاب كما يحارب الشعب الايراني داخل ايران عن طريق انتهاك حقوق الانسان الصارخ ومنها الاعدامات اليومية بمعدل أكثر من 3 اعدامات يوميا.”، وهي من خلال طرحها هذا تؤکد على أن النظام الايراني هو خطر يحدق بالجميع وفيما لو لم يتم تدارك خطره و کبح جماحه فإن تهديداته للأمن و السلام العالمي سيأخذ في الزيادة، ولهذا فإنها وفي جانب آخر من کلمتها أکدت أن النظام الايراني وللتستر على ضعفه الداخلي قد صعد أعمال القمع ويعمل جاهدا للاجهاز على معارضته الرئيسية وبديل النظام خاصه في ليبرتي داعية المجتمع الدولي خاصة الاتحاد الاوربي والممثلة العليا للاتحاد وقادة الدول الأعضاء أن لا يصمتوا على القمع الهمجي بحق المعارضين وأعضاء وأنصار المقاومة داخل ايران وقتلهم في العراق وأن يعملوا بواجباتهم بهذا الصدد.