الخميس,2فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: ايران والعالمموسم القحط السياسي للمالکي

موسم القحط السياسي للمالکي

المستقبل العربي- سعاد عزيز : مسيرة الالف ميل تبدأ بخطوة، لکن الذي حدث و يحدث من إخفاقات سياسية غير عادية للمالکي من جهة، ومن هجمات سياسية غير مسبوقة و مؤثرة ضده، من جهة أخرى، تعطي إنطباعا ان مسيرة الرفض السياسي ضد رئيس الوزراء العراقي تکاد أن تصل الى مفترق حاسم قد يقود الى سحب البساط من تحت أقدامه.

نوري المالکي،المکروه داخليا و المنبوذ عربيا و المشبوه دوليا، ليس من الاهل أبدا الاعتقاد بأن زيارته القادمة لواشنطن في 28 من الشهر الحالي، ستثمر عن نتائج”جيدة”له کما ينتظر بل وان هناك إعتقادا و تصورا بأن نتائجها قد تکون دون”المقبول”، ذلك ان الهجمات السياسية الاخيرة التي تعرض لها و التي إستندت على أرضية صلبة من الادلة و المستمسکات و البراهين، و إفتقاره لدفاع او رد سياسي يفحم ماقد أثير ضده في تلك الهجمات، يمنح القناعة بهشاشة موقفه و ضعف حجته.
خلال الايام السابقة، وخلال تلك الزيارة غير المتوقعة لطارق الهاشمي نائب رئيس الجمهورية العراقي لبروکسل و التي کانت بالنسبة لنوري المالکي و النظام الايراني مفاجأة من العيار الثقيل، والتي أثار فيها مواضيع و قضايا ليس أحرجت المالکي فقط وانما وضعته في موقف الدفاع السلبي و سلبت من زمام المبادرة، هذه الخطوة السياسية الناجحة للهاشمي و التي کانت بمثابة لطمة سياسية مؤثرة ضد سياسات المالکي، لم ينهض من کبوتها بعد حتى و باغتته المقاومة الايرانية بلطمة مؤلمة أخرى عندما صدرت عن مؤتمر دولي تم عقده في باريس دعوة وقعت عليها شخصيات سياسية فرنسية معروفة تدعو الى تشکيل لجنة تحقيق في الهجوم الذي وقع على معسکر أشرف في الاول من أيلول سبتمبر الماضي.
تلك الدعوة التي دعا فيها من خلال هذا المؤتمر عشرات الشخصيات والوجوه الفرنسية المعروفة في بيان مشترك لهم الحكومة الفرنسية والمجتمع الدولي الى اتخاذ عمل فوري لاطلاق سراح مباشر لسبعة من سكان أشرف أخذوا كرهائن بمن فيهم 6 نساء. وقد صادف إقامة هذا المؤتمر في اليوم الخمسين من الاعدام الجماعي الذي استهدف 52 من سکان مخيم أشرف و احتجاز 7 آخرين من السكان كرهائن وهم كلهم كانوا أفرادا محميين طبقا لاتفاقية جنيف الرابعة ومتمتعين بحمايات دولية.
الموقعون على البيان والذين بينهم برنارد كوشنر وآندره غلوكسمن ورابرت بدنتر طالبوا أيضا الحكومة الفرنسية أن تكون سباقة في القيام بمبادرة عاجلة لتأمين أمن سكان ليبرتي وأن تدعو الى تشكيل بعثة تحقيق دولية محايدة بشأن المجزرة في الأول من ايلول/ سبتمبر وتواجد دائم لمراقبي الأمم المتحدة وقوات ذات القبعات الزرق للأمم المتحدة في مخيم ليبرتي. كما أكدوا على أن الصمت والتقاعس تجاه هذه الجرائم بمثابة الدعوة الى مزيد من المجازر، لکن النقطة المهمة التي يجب أن ننتبه إليها جيدا، هو ان المالکي الذي کان قد شکل لجنة تحقيق من أعضاء مشتبهين بضلوعهم في ذلك الهجوم، الى جانب انه نفى أي دور لحکومته في الهجوم و کذلك في خطف الرهائن السبعة، أعطت قناعة للمجتمع الدولي بأن المالکي يصر على البقاء مغردا في سرب يتجه نحو إيران، ولذلك فقد کان حري على المجتمع الدولي الانتباه لهذا التصرف غير المقبول و المشبوه تماما للمالکي، ومن هذا المنطلق يمکن قراءة الدعوة الفرنسية الموجهة لتشکيل لجنة تحقيق حول الهجوم الذي إستهدف معسکر أشرف في الاول من أيلول سبتمبر الماضي.
اوربا التي وجهت صفعة للمالکي بتوجيهها دعوة رسمية لطارق الهاشمي متجاهلة تماما ماقد أصدره القضاء العراقي”المسيس”ضده من أحکام قاسية، والتي تفسر سياسيا و قانونيا برفض دول الاتحاد الاوربي للإعتراف بشرعية و قانونية ذلك القرار خصوصا بعد أن أکد الهاشمي على براءته و إستعداده لمواجهة التهم شريطة ضمانات اوربية بمحکمة عادلة في أي مکان يکون، اوربا نفسها تعود من خلال هذه الدعوة الفرنسية لتشکيل لجنة تحقيق في الهجوم الذي وقع على أشرف في الاول من أيلول سبتمبر الماضي، لتوجه مايشبه إنذار جديد آخر للمالکي، خصوصا وان إحتمال أن تتوسع هذه الدعوة لتشمل اوربا کلها بل و حتى العالم کله وارد جدا، ولهذا فإننا نرى بأن مهمة المالکي لن تکون أبدا سهلة في واشنطن مالم يبادر سريعا بحلحلة العديد من الملفات الساخنة التي تشکل له عقبات کأداء وان لم يفعل ذلك فإنه سيواجه موسم قحط سياسي قد لايخرج منه سالما!