الإثنين,30يناير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةجريمة الاول من سبتمبر مازالت مستمرة

جريمة الاول من سبتمبر مازالت مستمرة

فلاح هادي الجنابي-  الحوار المتمدن: لاتزال حکومة نوري المالکي تعمه في غيها و تصر على إلحاق أکبر ضرر ممکن بسکان أشرف بشکل خاص و المقاومة الايرانية بشکل عام، من خلال سعيها الى عدم إطلاق سراح الرهائن السبعة الذين تم إختطافهم من معسکر أشرف في الاول من أيلول بعد ذلك الهجوم الدموي الوحشي اللاإنساني الذي أودى بحياة 52 من سکان أشرف و خلف العشرات من الجرحى.


الدلائل و المؤشرات التي بين يدي المقاومة الايرانية، وکذلك التحليلات و وجهات نظر المحللين و المختصين بالشأن الايراني، تؤکد معظمها بأن هناك نية واضحة لدى الحکومة العراقية لتسليم الرهائن السبعة الذين ستة منهم من النساء، الى سلطات النظام الايراني، وبطبيعة الحال فإن حياة هؤلاء الرهائن ستتعرض الى خطر مؤکد، إذ أن هذا النظام الذي يقوم بقتل و إغتيال معارضيه في کل مکان من العالم، فإنه لن يرحم أبدا معارضين يقعون بين يديه بهذه السهولة، ولهذا فإنه من الواجب العمل الجدي للحيلولة دون ذلك و عدم السماح لکي تقوم حکومة نوري المالکي بالقيام بهذا العمل المشبوه المنافي لکل المعايير و القيم و المبادئ و الاعراف الانسانية.
جريمة الاول من سبتمبر/أيلول التي أکدت مصداقية و حقيقة کل التحذيرات التي أطلقتها المقاومة الايرانية بخصوص کون حياة سکان أشرف و ليبرتي معرضة للخطر مصرة لأکثر من مرة على أن هناك مخططات تنتظر التنفيذ للقضاء على السکان، بل انها ذهبت أبعد من ذلك حينما شرحت في بيانات لها قبل أکثر اسبوعين بأن مرشد النظام الايراني قد أصدر أوامره الى قوة القدس الارهابية لکي تقوم بتنفيذ هجوم، لکن وعلى الرغم من کل التصريحات و التأکيدات و البيانات الصادرة من جانب المقاومة الايرانية، إلا انه لم يتم إتخاذ أي موقف حيال هذا المخطط الذي وللأسف البالغ تم تنفيذه في الاول من أيلول/سبتمبر الجاري بمنتهى القسوة و الوحشية الى الحد الذي قاموا فيه بقتل المقيدة أيديهم او الذين هم على أسرة المستشفى!
الواجب القانوني و قبل ذلك الواجب الانساني و الاخلاقي يدعو لإتخاذ موقف جدي و حاسم من جريمة الاول من سبتمبر/أيلول لکي يتم وضع حد لأولئك الذين يتصرفون و کأنهم في کوکب معزول عن الانسانية و المجتمع الدولي، وان الاهتمام القانوني و الانساني و السياسي بهذه القضية سوف تقود الى وأد و إجهاض کل المحاولات المشبوهة التي ترمي الى تسليم هذه الثلة من المعارضين الايرانيين الاحرار لنظام ديني متخلف لايعرف سوى لغة الدم و المشانق و الارهاب.