الإثنين,6فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةلسيده رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبه من قبل المقاومة الإيرانية : إحراق حل...

لسيده رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبه من قبل المقاومة الإيرانية : إحراق حل العودة الى أشرف وتمهيد الطريق لهجمات مرتقبه على ليبرتي هما الهدف المشترك لحكومة العراق ونظام الملالي من مذبحة الاول من سبتمبر

هجوم مسلح على اشرف بيان رقم 21
التحقيق المستقل والمحايد بحضور ممثلي ومحامي السكان ضرورة لتجنب تكرار الجريمه ضد الإنسانيه
وصفت السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية، الهدف المشترك لنظام الملالي وحكومته العميلة في العراق من مذبحة الاول من سبتمبر الإجراميه في اشرف بانه إحراق للحل الموضوعي والمتاح لتوفير الأمن لأكثر من 3000 لاجيء إيراني في ليبرتي . وقالت انهم يريدون تمهيد الطريق لشن هجمات اوسع واقتراف مذابح أكثر في ليبرتي . وأضافت السيدة رجوي أن القتل الجماعي الوحشي في اشرف ، قد جسّد الوحشية  وانعدام الرحمه للفاشية الدينية الحاكمة في ايران وعملائها في العراق ، وتعرض الجرحى في المستوصف الداخلي بأشرف لوابل من الرصاص للتخلص منهم  وهم راقدون على الاسرة في المستشفى من قبل المأجورين لخامنئي والمالكي هو الوجه الآخر لجريمة القصف الكيميائي لغوطة دمشق من قبل خامنئي والدكتاتور السوري .

وأكدت أنه يجب على الامم المتحده والحكومة الامريكيه الذين لديهم ،لأسباب مختلفه ، مسؤولية مباشرة عن سلامة السكان في اشرف وليبرتي ، بعد هذه الجريمة الكبرى ضد الانسانيه ، اتخاذ تدابير عملية ومحدده  لحماية ليبرتي وأشرف ، الذين سلما بصورة  غير قانونيه الى القتله العراقيين في 2009 ، وان تعهد  هذه الحماية لقوات القبعات الزرق  وفقا للقوانين الدوليه بما في ذلك مبدأ مسؤولية الحماية  (R2P) و المادة 45 من اتفاقية جنيف الرابعه

وشددت رئيسة الجمهورية المنتخبه من قبل المقاومة على ضرورة تشكيل لجنة دولية لتقصي الحقائق ، لإجراء تحقيق نزيه محايد وشامل ، حول مذبحة الأول من ايلول بحضور ممثلي ومحامي السكان والضحايا وان تحال القضية الى مجلس الأمن الدولي ، و محاكمة  ومعاقبة المسؤولين عنها

وأعربت السيدة رجوي عن املها بان لا يتم تجاهل نتائج التحقيقات كما حدث في المذابح الاربع السابقه في اشرف وليبرتي ، وقالت ان التحقيق النزيه يعتبر الخطوة الأولى لتجنب تكرار الجريمة ضد الإنسانية ، وان اشراك المجرم الأصلي اي حكومة العراق في اي تحقيق ينطوي على انتهاك للهدف وينبغي تجنبه بصورة جادة  .

وكانت ” مصادر أمنية ” عراقية قد قالت لوكالة رويترز امس ان الجيش العراقي والقوات الخاصة العراقية فتحت النار على السكان واكدت ” انهم مقتنعون ان السكان لم يكونوا مسلحين ” . وفي اليوم نفسه قال مسؤولان بوزارة الداخلية العراقية لـ سي ان ان ” انه بعد عدة جولات من اطلاق قذائف الهاون هاجمت قوات الأمن معسكر اشرف ” .
وقال وزير مخابرات نظام الملالي امس : ” الحكومة العراقية اضطرت لمواجهة الإرهابيين المقيمين في معسكر اشرف ” ، واعلنت قوات الحرس في بيان لها ” ابناء المجاهدين العراقيين الشهداء البواسل  بعملهم الثوري اخذوا ثأرهم التاريخي من منظمة المجاهدين”.

امانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
02 إيلول / سبتمبر 2013