الإثنين,30يناير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: حقوق الانسان في ايرانايران: استمرار موجات الاعدامات الجماعية في مختلف مدن البلاد بعد مهزلة الانتخابات

ايران: استمرار موجات الاعدامات الجماعية في مختلف مدن البلاد بعد مهزلة الانتخابات

عدد الاعدامات يبلغ 75 حالة خلال الأيام الـ22 الماضية

باعدام ثلاثة سجناء في سجن كرمانشاه يوم 8 تموز/يوليو و6سجناء خلال الأيام من 6 الى 8 تموز/يوليو في اردبيل واعدام 5 سجناء في مدينة قزوين يبلغ عدد الاعدامات التي نشرت أخبارها بعد مهزلة الانتخابات وخلال الأيام من 17 حزيران /يونيو الى 8 تموز / يوليو 75 شخصا حيث تم اعدام أربعة منهم أمام الملأ. وبذلك فقد تم اعدام شخص واحد في كل 7 ساعات اما أمام الملأ أو في سجون مختلف البلاد. ومن بين المعدومين 6 سجينات وسجين كان عمره أثناء الاعتقال 15 عاما. وتم اعدام أعداد كبيرة من السجناء بشكل جماعي في مجموعات مكونة من 21 و11 و 6 أشخاص. بينما هناك آلاف السجناء الآخرين في مختلف سجون النظام ينتظرون دورهم لعقوبة الموت.
في غضون ذلك أفاد عميد الحرس محمد رضا نقدي قائد قوات التعبئة (ميليشا الباسيج) تشكيل «مجلس الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر» في أكثرمن 50 بالمئة من قواعد التعبئة. مهمة هذه المؤسسة هي قمع الشباب خاصة النساء والفتيات بذريعة «سوء التحجب» المختلقة من قبل الملالي. مواقع النظام أفادت يوم 5 تموز/ يوليو اعتقال 50 شخصا بذريعة تراشق الماء في مدينة كرج.
لجوء نظام الملالي الى موجة الاعدامات وشتى أساليب القمع والتنكيل يأتي بهدف تكثيف أجواء الرعب والخوف في المجتمع لاحتواء الاحتجاجات الشعبية وغضب الشباب الناقمين.
وتميط موجة الاعدامات الجديده اللثام مرة أخرى عن توهم الاعتدال المزعوم في نظام الملالي بعد مهزلة الانتخابات. الصمت والتفرج تجاه الانتهاكات الصارخة والمنهجية لحقوق الانسان في ايران وغمض الطرف على جرائم النظام مهما كان سببه لا حصيلة له سوى زيادة شراسة المجرمين الحاكمين في ايران وتوسيع نطاق القمع في ايران.

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الايرانية – باريس
8 تموز/يوليو 2013