الثلاثاء,4أكتوبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

جلساتإحياء ليالي القدر في مقر رئيسة الجمهورية

إحياء ليالي القدر في مقر رئيسة الجمهورية

Imageلمناسبة ليالي القدر وليلة استشهاد مولى المتقين سيدنا الامام علي (ع) اقيمت مراسم العزاء ليلة الاحد 23 تشرين الاول في مقر رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الايرانية في اوفيرسوراواز بحضور السيدة الرئيسة.

وشرحت السيدة مريم رجوي في كلمة لها فلسفة القدر واعتبرتها أمراً ضرورياً لدرك الرحمة الالهية مشيرة الى مضامين سورة القدر وقالت ان ليلة القدر هي نقطة تحول ومنعطف حاسم لتقرير مصير الانسان والمجتمع، تبين جوهر الخلاص والحرية في التاريخ الانساني وهي تنقذ العالم من الظلام والعذاب والرق وأضافت قائلة: وبهذا الادراك من القدر فان شعار «يجب ومن المستطاع» يلوح تطبيقه في الافق ممكناً و ملموساً.

ثم أشارت السيدة مريم رجوي الى أن الانسان هو العنصر الحاسم في تقرير مصيره ووصفت سيدنا الامام علي (ع) شاخصاً وهادياً الى قدر الانسان الثابت.

وفي جانب آخر من كلمتها أوضحت السيدة رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الايرانية المنعطف الحالي الذي تمر به المقاومة الايرانية ودورها في خلقها وكذلك التطورات الاساسية التي شهدتها ايران والمنطقة خلال الاشهر القليلة الماضية والتي أثبتت صحة خطوط المقاومة ودور الانسان الحاسم استنتجت قائلة : أولاً اننا نواجه الآن منعطفاً مصيرياً حقيقاً. ثانياً ان هذه المقاومة لها دور مصيري في قلب التطورات. ثالثاً لهذه المقاومة كلمة واضحة رابعاً: لهذه المقاومة قدرات عظيمة لتحقيق أهدافها.

هذا وتضرعت السيدة مريم رجوي والمشاركون في المراسم الى الله باري تعالى أن ينقذ الشعب الايراني من القمع والاضطهاد والقهر المفروض عليه من قبل الديكتاتورية الحاكمة في ايران.

وفي جانب آخر من المراسم أحيا المشاركون ليلة القدر عبر أدائهم مراسم رفع المصاحف مستعينين بالمولى القدير وسيدنا محمد والائمة الاطهار لأجل تحرير وخلاص الشعب الايراني من جور الحاكمين في ايران.

من جهة أخرى شهد جامع فاطمة الزهراء ومقرات مختلفة بمدينة أشرف ليلة الاحد 23 تشرين الاول مراسم لمناسبة ليالي القدر وذكرى استشهاد مولى المتقين ، الثريا المضيئة للحقيقة والايمان الامام علي (ع).وخصص الجزء الاول من المراسم في جامع فاطمة الزهراء (س) بقراءة المراثي حزناً على مصاب الامام والمقتدى التاريخي للمجاهدين، عدو الرجعيين اللدود من أمثال خميني. وأدى المجاهدون مراسم احياء ليلة القدر برفع المصاحف والتناغم مع صوت المجاهد الشهيد سعيد منبري بقراءة من الدعاء الخاص لهذه الليلة العظيمة .هذا وقضى مجاهدو خلق في بقية الوحدات والمقرات ليلتهم بالدعاء والطاعة حتى الفجر.