السبت,3ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: الملف النوويبيان صحفي: صادر عن مجموعة الديمقراطيين المسيحيين EPP في البرلمان الأوروبي

بيان صحفي: صادر عن مجموعة الديمقراطيين المسيحيين EPP في البرلمان الأوروبي

إيران: أي زيارة من جانب البرلمان الأوربي إلى إيران سترسل رسالة خاطئة
لايضاح قرار مجموعة الديمقراطيين المسيحيين في البرلمان الأوروبي على عدم المشاركة في زيارة خطط لها وفد من البرلمان الأوروبي إلى إيران في نهاية تشرين الأول/أكتوبر 2012، قال يانيس كاسوليدس نائب رئيس مجموعة الديمقراطيين المسيحيين في الشؤون الخارجية: “أي زيارة إلى إيران في هذا الوقت بالتحديد ترسل رسالة خاطئة ويمكن أن يثبت لكي يكون ضارّة.

ان مجموعة الديمقراطيين المسيحيين تدعم القرار الأخير في مجلس وزراء الخارجية للاتحاد الأوروبي لزيادة العقوبات ضدّ الأعمال المصرفية وشحن السفن وقطاع الصناعة الإيرانية. كما تقف مجموعة الديمقراطيين المسيحيين وراء جهود تبذلها الممثلة العليا للإتحاد الأوربي، كاثرين آشتون، لارغام إيران على اجراء المناقشات ذات المغزى والبنّاءة ولذا نعتبر أيّ تدخل في هذه المفاوضات له نتيجة عكسية وضارةّ”.
إلى ذلك أضاف ايكناجيو سلافرانكا الناطق بلسان مجموعة الديمقراطيين المسيحيين في لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان الأوربي: “نحن خصوصا قلقون بشأن قرار البرلمان الأوربي للزيارة إلى إيران في وقت لاحق من هذا الشهر. ونعتقد بقوة بأنّه تم اختيار التوقيت بشكل سيئ، نظرا لفشل إيران للإمتثال إلى قرارات مجلس الأمن الدولي لتعليق برنامجه النووي، إضافة إلى ذلك يتم الزيارة، في وقت البرلمان الأوربي على وشك اتخاذ القرار لاعطاء جائزة ساخاروف لحرية التعبير لعام 2012، إلى مرشّحين إيرانيين ناشطين في مجال حقوق الإنسان. فلكلّ هذه الأسباب نعتقد بان مثل هذه الزيارة سترسل رسالة مشوّشة خاطئة”.
كما علق المار بروك رئيس لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان الأوروبي: “اننا ندعو إلى تأجيل هذه الزيارة حتى تعطينا الممثلة العليا، كاثرين آشتون، الضوء الأخضر نظرا لمفاوضاتها مع إيران. ويجب أن لا يضرّ البرلمان الأوروبي بموقف الاتحاد الأوروبي ويصبح آلة للدعاية الإيرانية”.
يذكر إنّه تم تحديد زيارة وفد البرلمان الأوربي للعلاقات مع إيران إلى إيران بين 27 تشرين الأول/أكتوبر و2تشرين الثاني/نوفمبر 2012.
الايضاح:
إنّ مجموعة الديمقراطيين المسيحيين وبفارق شاسع هي المجموعة السياسية الأكبر في البرلمان الأوربي مع 270 عضو.