الجمعة,9ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةالسيدة رجوي تحجج الطلاب المنتفضين في الجامعة التكنولوجية

السيدة رجوي تحجج الطلاب المنتفضين في الجامعة التكنولوجية

Imageتظاهر الطلاب الابطال في الجامعة التكنولوجية صباح يوم أمس ضد تواصل حملات القمع واستمرار موجة الاعتقالات ضد طلاب الجامعة ونظموا تجمعاً احتجاجياً ضخماً. وبدأ التجمع في الساعة الحادية عشره والنصف من صباح يوم أمس حيث بدأ الطلاب يهتفون «الموت لمليشيات البسيج» و« ايها العسكري اخجل واترك الجامعة» وهم يرددون أّناشيد وطنية بشكل جماعي.
كما عطل الاساتذة والطلاب في الجامعة محاضراتهم احتجاجاً على اعتقال الطلاب والاعتداء عليهم بالضرب والشتم واستدعائهم من قبل اللجنة الانضباطية وحظرهم من دخول الجامعة. مؤكدين على مواصلة الاحتجاجات والمقاومة مخاطبين احمدي نجاد قائلين: «يا احمدي نجاد، اننا نزعنا فرامل قطار الحركة الطلابية».
وتفيد التقارير الواردة أن عدداً من اساتذة الجامعة كانوا يرافقون الطلاب في حركتهم الاحتجاجية.

هذا واعترفت وكالات الانباء التابعة للنظام على مضض بالمظاهرة حيث اعترفوا بالحركة الاحتجاجية للطلاب وقالوا اضافة الى المعتقلين تم استدعاء أكثر من 50 طالباً من الجامعة التكنولوجية الى اللجنة الانضباطية خلال الاسابيع الاخيرة.
هذا وحيت السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الايرانية الطلاب الاحرار في الجامعة التكنولوجية لما أبدوا من صمود بوجه أبشع أنواع القمع الذي يمارسه نظام الملالي وهم يهتفون صرخة الحرية وقالت: ان صمودكم وتضامنكم أنتم الطلاب الواعين كشفا الستار عن ضعف وهشاشة ديكتاتوريه ولاية الفقيه اللاانسانية وعجز جهاز الملالي للقمع أكثر من أي وقت مضى.
ودعت السيدة رجوي عموم الطلاب في سائر الجامعات الى التضامن مع الطلاب المنتفضين في الجامعة التكنولوجية وأكدت قائلة:  ان استبداد ولاية الفقيه المتهرئ يتدحرج نحو حافة السقوط والانقراض. فان صمودكم الوطني وبالاعتماد على المقاومة المنظمة والبديل الديمقراطي هو رمز الانتصار أمام هذه الديكتاتورية العائدة الى العصور الوسطى.