الثلاثاء,29نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةمصادرة وسائل بناء مظلات في طقس بلغت حرارته 56 درجة مئويه في...

مصادرة وسائل بناء مظلات في طقس بلغت حرارته 56 درجة مئويه في معسكر ليبرتي من قبل اشخاص بزي مدني انموذج آخر مثير للإشمئزاز لانتهاك الحكومة العراقية لتعهداتها

ليبرتي – الرقم 37
خلافا لاتفاقات سابقة مع بعثة الأمم المتحده في العراق – يونامي –  والحكومة العراقية حول بناء مظلات في معسكر ليبرتي والتي اوردها السيد مارتن كوبلر الاسبوع الماضي في تقرير المراقبه  في 12 يونيوحزيران ، قام مسؤولون ” بزي مدني ” في لجنة القمع برئاسة الوزراء العراقيه يوم ٍ الثلاثاء 19 يونيو حزيران ، بمصادرة المعدات اللازمة لبناء مظلات لدى وصول المقاولين العراقيين ،

في حين انه خلال اجتماع عقد في 12 يونيو حزيران وحضره ستة اشخاص من ممثلي يونامي والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين اعلن الجانب العراقي انه لا يوجد اي عائق لبناء المظلات ، وأن سكان ليبرتي يمكنهم  استقدام مقاول  لإنجاز هذا العمل على نفقتهم الخاصة ، ولكن لم  يمر اسبوع على ذلك حتى تمت مصادرة القضبان الحديديه والمواد الأولية اللازمة لبناء المظلات بصورة غير قانونية ، حتى ان المسؤولين بزي مدني رفضوا السماح للمقاول العراقي  بإعادة المواد التي  كان قد احضرها معه ، وابلغوه بمصادرة جميع هذه المواد . ثم قام المسؤولون المذكورون بتحطيم قفل أحدى الحاويات المملوكه لسكان ليبرتي وألقوا بداخلها المواد التي تمت مصادرتها وأغلقوا الحاوية بقفل جديد ، وهذا الإجراء يشبه ما جرى للحاويات والممتلكات التي تمت مصادرتها في اشرف تمهيدا لسرقتها لاحقا .
ووفقا لمذكرة التفاهم التي وقعها السيد كوبلر مع المستشار الأمني للحكومة العراقية فان حماية وسلامة السكان “يجب ضمانها  من قبل ضباط تم تدريبهم لهذا الغرض بمساعدة الأمم المتحده ”
ان تدخلات مسؤولين بزي مدني ومنع بناء مظلات في طقس بلغت حرارته 56 درجة مئويه وفي بيئة لا تتوفر فيها المياه والمساحات الخضراء ، انموذج آخر مثير للإشمئزاز لانتهاكات حقوق السكان في حدها الأدنى للحياة اليوميه والخروقات المستمرة للالتزامات والاتفاقيات من جانب الحكومة العراقية ، وفي الحقيقه ان وعود وتقارير السيد كوبلر لا يوجد ما يدعمها على ارض الواقع
من ناحية اخرى أفادت معلومات المقاومه الإيرانيه من داخل نظام الملالي ان قاسم سليماني قائد قوة القدس الإرهابية والحاكم الفعلي للعراق ، أمر المستشار الأمني للمالكي ان يقدم اذا اقتضت الضرورة تنازلات طفيفه للسكان لنقل المجموعات التاليه من أشرف الى ليبرتي ، واكد له على ضرورة  تجنب تأمين المتطلبات الأساسيه لليبرتي بحجة انها مكان عبور مؤقت.
امانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانيه
20 يونيو حزيران2012