الثلاثاء,27فبراير,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

جلساتندوة«الدستور العراقي وتدخلات النظام الايراني» في واشنطن

ندوة«الدستور العراقي وتدخلات النظام الايراني» في واشنطن

Imageأقام الائتلاف العالمي ضد التطرف يوم الخميس 13 تشرين الاول/ اكتوبر 2005 جلسة في فندق ويلارد بواشنطن دي سي تحت شعار «الدستور العراقي وتدخلات النظام الايراني» لمناقشة تأثيرات الاستفتاء في العراق شارك فيها عدد من المتخصصين العراقيين والايرانيين والامريكان وناقشوا الواقع السياسي والامني في العراق وتوسيع رقعة تدخلات النظام الايراني في العراق. واستهل البرنامج بكلمة السيدة شيرين نريمان رئيس الائتلاف العالمي ضد التطرف حيث قالت: نحن نعتقد جازماً بتثقيف المجتمع حول تهديد التطرف المتزايد في عموم العالم.

 اننا اجتمعنا اليوم هنا لنكرس الاضواء على العراق وتدخلات النظام الايراني المتزايدة فيه. وألقى الدكتور عبدالله الجبوري محافظ ديالى العراقية السابق كلمة في المؤتمر تناول فيها الاوضاع في العراق وقال: «بلدي العراق يجتاز مرحلة حساسة وصعبة في تاريخه الموغل في القدم. ان الشعب العراقي لا يريد أن يعيش تحت الاحتلال كما لا يريد أن يعيش في ظل حكم ما يسمى بالجمهورية الاسلامية تحت غطاء ايران».

وبدوره أشار البروفيسور اشنيبام في كلمته الى الثقافة المستخدمة في الفقرة الثالثة من المادة 21 في الدستور العراقي وقال: «انني باعتباري محامياً يساورني القلق من الثقافة والصيغة المستخدمة في هذه الفقرة وأنني عبرت عن قلقي في رسالة الى السلطات العراقية وكتبت لهم أن الفقرة الثالثة من المادة 21 خطر جدي يتعارض مع القوانين الدولية. وفي جانب آخر من كلمته أشار البروفيسور اشنيبام الى دعم 150 عضو برلماني من مختلف الدول لتغيير هذه الفقرة واعتبره وثيقة قوية في ضرورة تغيير الفقرة الثالثة من المادة 21.