الأربعاء,7ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: أخبار أشرف وليبرتيالطبطبائي يطالب بالاعتراف بموقع «ليبرتي» بديلاً للاجئين السابقين في مخيم أشرف

الطبطبائي يطالب بالاعتراف بموقع «ليبرتي» بديلاً للاجئين السابقين في مخيم أشرف

السياسة: طالب النائب وليد الطبطبائي الامين العام للأمم المتحدة بان كي مون بالاعتراف بالموقع القانوني ل¯ “ليبرتي” كمخيم للاجئين المنتقلين قسرا من مخيم اشرف.
وقال الطبطبائي في بيان وقعه امس: لانزال نتابع ما يجري بحق سكان مخيم اشرف المنتقلين قسرا الى الموقع الجديد المسمى ب¯ ليبرتي, ونتابع بأسى وقلق بالغين خصوصا وان الضغوط التي مارستها الحكومة العراقية على سكان مخيم اشرف لقمعهم وفي نهاية المطاف لنقلهم الى “ليبرتي”

لم تكن الا ضمن مخطط ومنحى سياسي وبضغوط ايرانية, وبالرغم من ان سكان اشرف قد ابدوا تعاونا كبيرا لتسهيل مهام ومساعي المجتمع الدولي من جهة وابداء حسن نواياهم من جهة اخرى, الا ان تعهدات الاطراف الاخرى لا تزال قاصرة رغم مناقشة مجلس الامن الدولي قضية اشرف في جلسة شهر ابريل 2012 وقد اكد فيها المجلس مسؤولية الحكومة العراقية في ضمان امن وسلامة سكان اشرف, معبرا عن قلق المجتمع الدولي بشأن مصير سكان اشرف الذين عاشوا في العراق منذ 25 سنة وتم اجلاؤهم من موقعهم الحالي باسلوب غير انساني.
وأضاف: ان القوات الامنية العراقية قامت بتطويق ليبرتي من جميع الجهات, الامر الذي يعيد الى الاذهان الهجمات التي وقعت على اشرف في يوليو 2009 وابريل 2011 ما ادى الى مقتل 47 واصابة مئات من السكان بجروح وهدد ولازال حياة مئات من النساء المسلمات من السكان, مؤكدا ان افتقار “ليبرتي” الى البنى التحتية الخدماتية وخصوصا المياه باعتبارها امرا حيويا لعيش الآلاف من السكان, ويعد عدم سماح السلطة العراقية للسكان ببناء تأسيسات خدمية ضرورية وملحة على نفقاتهم وعدم سماحها بنقل التجهيزات الخاصة بالمعاقين الى ليبرتي عملا غير انساني ومرفوض.
وأوضح ان السلطة العراقية لم تزود ليبرتي بالكهرباء الوطنية وكذلك منعت نقل مولدات الطاقة الكهربائية المملوكة لسكان اشرف الى ليبرتي, ويظهر بكل وضوح نوايا السلطة العراقية المتفقة مع النظام الايراني فيما يتعلق بالموقف من سكان اشرف وعملية نقلهم من الى ليبرتي, وقد وضع سكان اشرف في موقف لاخيار فيه وافقوا على النقل الى ليبرتي معتمدين على ضمانات الامم المتحدة والولايات المتحدة والاتحاد الاوربي, واكد انه لا يجوز للممثل الخاص للامين العام للامم المتحدة اشراك النظام الايراني ضد معارضيه في مخيمي اشرف وليبرتي, موضحا ان كل الاتفاقيات والالتزامات المتعلقة بالقافلة الخامسة المكونة بشكل رئيسي من النساء, سيتم تنفيذها من قبل الحكومة العراقية (6 عجلات خدمية و 25 شاحنة طويلة لنقل حاجاتهم و 6 كرفانات و 3 عجلات خاصة للمرضى المشلولين).
وقال: ان كل بنود رسائل الممثل الخاص للامين العام للامم المتحدة خصوصا فيما يتعلق بالشرطة و 10 سيارات صالون لكل قافلة وتأريخ دقيق لتجهيز ليبرتي بشبكة ماء المدينة والكهرباء الوطني وانشاء بنايات وتشجير وايجاد مساحات خضراء مضمونة يتم تنفيذها قبل اي تحرك آخر, مطالبا بالاعتراف بالموقع القانوني لليبرتي كمخيم للاجئين وان تضمن الامم المتحدة بيع كامل الممتلكات المنقولة وغير المنقولة لاشرف او نقلها الى بلدان ثالثة او اقليم كردستان العراق وتفتش الولايات المتحدة مخيم اشرف بأسرع ما يمكن.