الثلاثاء,29نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: الارهاب والتطرف الدينيشخصيات وأحزاب عراقية تتهم نظام الملالي بتفجير جسر الصرافيه

شخصيات وأحزاب عراقية تتهم نظام الملالي بتفجير جسر الصرافيه

Imageبغداد – العرب اليوم – فاضل البدراني
دانت قوى واحزاب وطنية عراقية حادث التفجير الذي استهدف صباح الخميس جسر الصرافيه الذي يربط بين جانبي الكرخ والرصافه في بغداد واعتبرته محاولة لعزل جانبي بغداد عن بعضها .ودان سعد عاصم الجنابي الأمين العام للتجمع الجمهوري العراقي الحادث ووصفه بالجريمة الإرهابية النكراء التي استهدفت احد معالم مدينة بغداد والمتمثلة بجسر الصرافية واعتبره محاولة ايرانية دون غيرها . وقال في تصريح صحافي ان هذه الأعمال الإرهابية تقف وراءها المخابرات الإيرانية من خلال الدعم الذي تقدمه للمليشيات وتنظيم القاعدة لاستهداف العراق في كل مفاصل الحياة والى عزل بغداد بجانبيها في محاولات يائسة لاستهداف البنى

التحتية والركائز المهمة في المجتمع العراقي . واتهم الجنابي المخابرات الإيرانية بأنها وراء انفجار السيارات المفخخة التي تودي بحياة العراقيين كل يوم مشيراً الى ان القاعدة والمليشيات الأخرى هما وجهان لعملة واحدة لارتباطهما بالمخابرات الإيرانية وسعيهما إلى الحاق الدمار والخراب بأرض العراق . وقال لقد أوغلت القوى الطائفية العنصرية في جريمتها البربرية في تقسيم العراق إلى إقطاعيات طائفية عنصرية وفق مخطط معد سلفاً في دوائر المخابرات الإيرانية لذلك فان إنقاذ العراق يكمن من خلال التمسك بالخيار الوطني ونبذ الطائفية وكل ما يمت بصلة إلى العنف والإرهاب والتمسك بالهوية العراقية الوطنية وتعزيز التلاحم الوطني وان يكون العقل والحوار سيد الاحكام بدلاً من استخدام العنف .يذكر ان الجنابي الذي يأتلف مع القائمه العراقية التي يتزعمها اياد علاوي يعد من ابرز الزعماء السياسيين الذين يتهمون ايران بالضلوع في اعمال العنف وقتل المدنيين العراقيين واثارة الفتنة الطائفية .وشدد الجنابي على ان التمسك بالخيار الوطني الذي تتبناه القوى الوطنية التي تؤمن بوحدة العراق أرضاً وشعباً هو الحل الأمثل والأنسب بإنقاذ أرواح الأبرياء من خطر الإرهاب الذي بات يهددهم كل يوم .من جانب اخر قال احد اعضاء البرلمان رفض الكشف عن  اسمه ان الفترة اللاحقه ستشهد استهداف الجسور الاخرى بين جانبي بغداد / الكرخ والرصافه / في محاولة يائسه من جهات واطراف اقليمية معينه لعزل بغداد في اشارة الى ايران واطرافا اخرى لم يحددها بالاسم . واكد العضو البرلماني في تصريح لنا قبل وقوع حادث التفجير في مطعم بقاعة البرلمان ان هذه الاطراف تحاول خلط الاوراق في العراق وتدمير بناه الارتكازية ومحو محو هويته العربيه واستمرار مسلسل العنف لخدمة مصالحها التخريبية على ارض بلدنا .وكان احد شهود العيان في منطقة الحادث اكد بان ليس من مصلحة العراقيين تدمير احد معالم عاصمتهم بغداد , ويبدو لنا ان الحادث تقف وراءه جهات دولية تخريبية . واشار الى ان الاطراف  المستفيدة من ذلك فقط امريكا وايران واسرائيل .