الأحد,27نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

كنفرانس مطبوعاتيعلي رضا جعفرزاده: ايران تدرب الاف الناشطين العراقيين

علي رضا جعفرزاده: ايران تدرب الاف الناشطين العراقيين

Image أ. ف. ب.
 نيويورك : افاد منشق ايراني ان الاف الناشطين العراقيين الشيعة يتلقون تدريبات في معسكرات في ايران متهما طهران بالسعي الى زعزعة الاستقرار في العراق المجاور. وقال علي رضا جعفر زاده وهو ناطق سابق باسم المجلس الوطني للمقاومة في ايران المعارض، ان طهران تدرب مقاتلين على اسلحة خفيفة وقذائف هاون وعبوات ناسفة تزرع على جانب الطرقات والتي تحصد الكثير من القتلى في صفوف الوقات الاميركية.
 واكد جعفر زاده لصحافيين في نيويورك "اتحدث عن تدريب عالي المستوى ومنظم ومنهجي يوفره النظام الايراني رسميا".

واوضح ان الناشطين الذين يدخلون هذه المعسكرات التي قيل انها قرب طهران وقرب جليل اباد جنوبا، يتلقون تدريبات مخصصة للقوات الخاصة والقناصة  واستخدام الصواريخ المضادة للطائرات. وجعفر زاده الذي كان في 2002 من اول الذين تحدثوا عن نية ايران تطوير برنامج اسلحة نووية قال انه حصل على هذه المعلومات من مصادر مطلعة داخل ايران رفض الكشف عنها.
 ولم يوضح عدد الاشخاص الذين تلقوا تدريبات في هذه المعسكرات لكنه اشار الى ان العدد هو بالالاف على الارجح. وقال ان مصادره تعتبر ان غالبية من الناشطين هم عراقيون من احياء شيعية في بغداد ومحافظات النجف وكربلاء والبصرة الجنوبية.
 وقال ان عبد العزيز الحكيم زعيم المجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق الذي يشارك حزبه الشيعي في الحكومة، ضالع في هذه العملية.
 وشدد جعفر زاده على ان "العملية تنطوي على قدر عال من التنسيق على اعلى المستويات". وقال ان بعض الناشطين دخل الى ايران على انهم من الزوار الشيعة او على انهم يحتاجون الى رعاية طبية في حين عبر اخرون الحدود بطريقة غير شرعية او بفضل تأشيرات دخول صادرة عن مسؤولين ايرانيين في العراق. وتخلى جعفر زاده عن منصبه متحدثا باسم المجلس الوطني للمقاومة في العام 2003. وتعتبر هذه المجموعة واجهة لمنظمة مجاهدي خلق الايرانية المعارضة التي تصنفها الولايات المتحدة منظمة ارهابية.