الإثنين,15يوليو,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةبشعار استرضاء الملالي، خيانة للحرية والسلام والعدالة وحقوق الإنسان، اليوم الثاني من...

بشعار استرضاء الملالي، خيانة للحرية والسلام والعدالة وحقوق الإنسان، اليوم الثاني من التجمع العالمي لإيران الحرة  2024 في باريس – تقرير مصور 

موقع المجلس:

بشعار استرضاء الملالي، خيانة للحرية والسلام والعدالة وحقوق الإنسان، اليوم الثاني من التجمع العالمي لإيران الحرة  2024 في باريس - تقرير مصور يوم 30 يونيو و بشعار استرضاء الملالي، خيانة للحرية والسلام والعدالة وحقوق الإنسان عقد اليوم الثاني من تجمع إيران الحرة العالمي في باريس.

بشعار استرضاء الملالي، خيانة للحرية والسلام والعدالة وحقوق الإنسان، اليوم الثاني من التجمع العالمي لإيران الحرة  2024 في باريس - تقرير مصور 

وفي كلمتها في التجمع، قالت السيدة مريم رجوي:

بشعار استرضاء الملالي، خيانة للحرية والسلام والعدالة وحقوق الإنسان، اليوم الثاني من التجمع العالمي لإيران الحرة  2024 في باريس - تقرير مصور في مواجهة انتفاضة الشعب الإيراني، التي تمضي إلى الأمام والتي تعمل في محورها مقاومة منظمة وتتجه نحو تغيير سياسي واجتماعي كبير، جعل خامنئي من القمع والحرب وسیلة لحماية نظامه البالي؛ هذا من جانب، ومن جانب آخر، يعتمد على مساعدة وحماية سياسة الاسترضاء والمهادنة.

بشعار استرضاء الملالي، خيانة للحرية والسلام والعدالة وحقوق الإنسان، اليوم الثاني من التجمع العالمي لإيران الحرة  2024 في باريس - تقرير مصور 

وتابعت: عندما نتحدث عن سیاسة الاسترضاء، نستذکر التجربة التاريخية للسياسة الأوروبية مع ألمانيا النازية.

بشعار استرضاء الملالي، خيانة للحرية والسلام والعدالة وحقوق الإنسان، اليوم الثاني من التجمع العالمي لإيران الحرة  2024 في باريس - تقرير مصور 

ومع أن الاتجاه الحالي وخصائص الفاشية الدينية الحاكمة في إيران تختلف اختلافا كبيرا عن وضع الحرب العالمية الثانية في أوروبا، لكن الطبيعة الكارثية للاسترضاء لم تتغير. والكارثة  هنا تعني تمهيد الطريق للقوى الشيطانية في التاریخ. وهذا معناه طعن للحرية والسلام والعدالة والمقاومة وحقوق الإنسان.

بشعار استرضاء الملالي، خيانة للحرية والسلام والعدالة وحقوق الإنسان، اليوم الثاني من التجمع العالمي لإيران الحرة  2024 في باريس - تقرير مصور 

وأضافت السيدة مريم رجوي: لقد شهدنا خلال العام الماضي استمرار سياسة منح الحكومات الغربية الأتاوات لنظام الملالي. في حين أن هذا النظام يأخذ ضحايا كل يوم داخل إيران وخارجها بممارسة القمع وإثارة الحروب والإرهاب.

 في هذا الاجتماع ، دعمت شخصيات سياسية دولية مقالات السيدة مريم رجوي ال 10 من أجل إيران حرة.

وفي هذا اللقاء الهام الذي حضرته شخصيات سياسية دولية مهمة، لخصت السيدة مريم رجوي مطالب الشعب الإيراني في عدة محاور:

– أدرجوا قوات الحرس ووزارة مخابرات الملالي على قائمة الإرهاب واطردوا عملاءهم ومرتزقتهم من بلدانكم.

– أعلنوا موافقتكم على تشکیل محكمة دولية لمحاكمة قادة نظام الإعدامات والمجازر .

– أدينوا هروب خامنئي إلى الأمام وقضاء نظام الجلادين لمحاكمة 104 من أعضاء المجاهدين والمقاومة الإيرانية غيابيا.

– قوموا بتفعيل آلية الزناد في الوقت القصير المتبقي من القرار 2231!

– اعتبروا النظام تهديدا ملحا للسلم والأمن العالميين بموجب الفصل 7 من ميثاق الأمم المتحدة.

– وأخيرا، اعترفوا بنضال الشعب الإيراني لإسقاط النظام ومعركة شباب الانتفاضة ضد قوات الحرس ومخابرات الملالي.