الإثنين,15يوليو,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارجورج صبرا: صار التغيير في إيران حاجة إقليمية ودولية

جورج صبرا: صار التغيير في إيران حاجة إقليمية ودولية

جورج صبرا - من قادة المعارضة السورية

بدأ المعارض السوري البارز جورج صبرا كلمته في اليوم الثاني للمؤتمر العالمي لإيران الحرة في باريس يوم 30 يونيو بحضور الرئيسة المنتخبة للمقاومة الإيرانية مريم رجوي وشخصيات دولية بارزة من مختلف البلدان، بالتحية لكل الأحرار الذين يعملون من أجل الحرية والديمقراطية وحقوق الإنسان .

وقال صبرا: منذ أكثر من أربعين عاماً نجح الشعب الإيراني في إسقاط ديكتاتورية الشاه ونظامه ، وحقق طموحه وإرادته الحرة في تقرير مصير بلده ، وتوفير السيادة والاستقلال لإيران ، والمساهمة بتوطيد الأمن والاستقرار في المنطقة . غير أن نظام الملالي الذي سرق الثورة وتسلق عليها ، وضع إيران والمنطقة بحالة من الصراع والعنف وعدم الاستقرار الدائم .

  فعندما تجتمع السلطة الدينية والسلطة الزمنية بيد واحدة ، يبدأ عصر الدم ، وهذا ماكان . فقد تولى نظام ولاية الفقيه ومليشياته المسماة “ الحرس الثوري ” إستباحة حياة الناس بالعنف والتدمير وأعمال القتل ، التي طالت جميع مكونات الشعب الإيراني وفي جميع المناطق . وصار السجن والنفي والاضطهاد والأحكام الجائرة والإعدامات بعضاً من أدوات الحكم ، التي تعتمدها السلطة . حتى وصل رجل الإعدامات الأول إلى رئاسة الجمهورية .

وبعد نشر العنف والخراب وكل أنواع الانتهاكات على الأرض الإيرانية ، انتقل تخريب نظام الملالي باتجاه المنطقة ، يحمل إليها الفئوية البغيضة والحقد والفساد ومشاريع الحروب الدائمة ، عبر أذرعه المليشياوية المنتشرة في العديد من دول المنطقة . فلم يكتف بتخريب حياة الإيرانيين ، بل امتد بأدواته لتخريب المنطقة والعلاقات بين شعوبها ودولها . ونحن في سورية نعرف جيداً معالم هذا التخريب بوحشيته وفظائعه كماً ونوعاً . وهو الذي يحاول تأبيد نظام الأسد الكيماوي الطائفي على أعناق السوريين ، ويعمل على استمرار أعمال القتل والتدمير والمجازر الجماعية ، التي أسس لها في سورية قاسم سليماني ، ويستمر نظام ولاية الفقيه بتأجيجها ورعايتها .

غير أن العالم كله يشهد غضب الشعب الإيراني من حكامه ورفضه لما يفعلون عبر انتفاضاته المتكررة والمتصاعدة ، التي طالبت مباشرة بإسقاط الملالي نظاماً وشخوصاً . وتقوم منظمة ” مجاهدو خلق ” والمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية برئاسة السيدة مريم رجوي بدور مشهود في هذه الانتفاضات ، التي لن تتوقف قبل إسقاط ولاية الفقيه ونظامها . فقد صار التغيير في إيران حاجة إقليمية ودولية أيضاً ، إلى جانب كونه حاجة إيرانية ضرورية ومطلوبة . وقد برهنت الوقائع في السنوات الماضية أن سياسة المهادنة والتسامح مع هذا النظام المتوحش ، فرخت العديد من نظم الاستبداد والتوحش في المنطقة بفضل رعايته ومليشياته وتدخلاته التي تهدد بإشعال المزيد من الحروب .

فتحية للشعب الإيراني وانتفاضاته المتكررة ، وتضحيات شاباته وشبابه للتحرر من نظام الدم .

وتحية لنضال شعوب المنطقة رفضاً للاستبداد وامتدادات نظام الملالي ومليشياته التخريبية . تحية للشعب السوري وثورته ضد نظام الأسد وولاية الفقيه والعدوان الروسي . الحرية للشعوب الثائرة والنصر لأحرارها .

مایك بومبيو : التغيير يأتي من المقاومة المنظمة من الشعب الإيراني وأنا أعول عليهم وأعتمد عليكم

جورج صبرا:  سياسة المهادنة مع النظام الإيراني فرخت العديد من نظم الاستبداد والتوحش في المنطقة