الأربعاء,30نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

سلطات نظام الملالي تعترف بالأرقام الخيالية للسجناء

Imageمالا يقل عن 2600 شخصاً يساقون إلى السجون يومياً
   حسب صحيفة جمهوري إسلامي الحكومية (20 ديسمبر), أعلن مدير عام القسم الثقافي والتربوي لمصلحة السجون في نظام الملالي,منصور مقاره عابد,إن مابين 600ـ 700 ألفاً من الأشخاص قد تم الزج بهم في السجون هذا العام حتى الآن, مؤكداً على عدم وجود الإمكانيةلـ « تأمين الحاجات الثقافية والتربوية» لهذه الأعداد من السجناء.وهكذا فإن عدد الذين يتعرضون للإعتقال والسجن في اليوم الواحد يصل إلى 2600 . أي, مليون شخص في العام.وهذا يعني إن من كل 75 ايراني, هناك ما لا يقل عن ايرانياً واحداً يدخل السجن في العام. مما يشكل رقماً قياسياً في العالم.

 فعلى سبيل المثال في النروج يدخل إلي السجن كل عام, شخص واحد من كل1540 شخص وفي فرنسا واحد من كل 1100 شخص وفي اليابان واحد من كل 1700 شخص وفي باكستان واحد من كل 1800 شخص.
   إن عدد المعتقلين بطبيعة الحال هو أكثر من الأرقام المعلنة التي لاتشمل الذين يتم حجزهم في العديد من المعتقلات والسجون الخاصة بجهات معينة تابعة لنظام الملالي الذي بات يصعِد من حالات الإعتقالات في الشوارع وممارسة القمع والكبت بشكل غير مسبوق وذلك خوفاً من الإنتفاضات والإحتجاجات الشعبية المتواصلة   وفي تطور آخر, وفي تصريح له مع وكالة أنباء إيسنا الحكومية, طالب قائد قوى الأمن القمعية, الحرس اللواء اسماعيل احمدي مقدم بفرض المزيد من العقوبات والإدانات, قائلاً: لم تصدر في الوقت الحاضر ومع الأسف, لاأحكاماً عنيفة ولاعقوبات تتناسب والجريمة».(ايسناـ 20 ديسمبر).
   وقد سبق للسلطات في نظام الملالي أن إعترفت مراراً بالأضاع المزدرية السائدة داخل السجون والقول بأن الإمكانيات داخل السجون الإيرانية غير متوفرة ولو لعدد قليل من السجناء.
   إن المقاومة الإيرانية تلفت إنتباه المنظمات والأوساط المدافعة عن حقوق الإنسان إلى الأوضاع السائدة في سجون نظام الملالي العائد للعصور الوسطى وتطالب بإيفاد هيئة دولية للقيام بتقييم هذه الأوضاع وخاصة ما يتعلق منها بالسجناء السياسيين.
أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
22 كانون الأول _ ديسمبر2006