الثلاثاء,6ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةمن أجل كسر موجة الاختناق وحدات المقاومة قامت به بث شعار الموت...

من أجل كسر موجة الاختناق وحدات المقاومة قامت به بث شعار الموت لخامنئي وعاش رجوي في طهران ومشهد

الکاتب – موقع المجلس:

في أعمال شجاعة ومن أجل كسر موجة الاختناق، بثت وحدات المقاومة في طهران ومشهد شمال شرق إيران شعارات الإطاحة بنظام الملالي في هذه المدن.

 

في طهران الساعة 1950 مساء يوم الأربعاء 17 أغسطس في اتوستراد جلال آل احمد حديقة قزل قلعه شعارات إسقاط حكومة الملالي/ والموت لخامنئي وعاش رجوي/ أيها الكادحون مجاهدو خلق يناصركم/ لا تاج ولا عمامة والملالي انتهى عهدكم/سنقاتل، سنقاتل، سنستعيد إيران/، يا رئيسي أنت سفاح مجزرة عام 1988/ ليسقط حكم الملالي اليزيدي.

 

في الوقت نفسه، بثت وحدات المقاومة في الساعة 1910 دقيقة من مساء الأربعاء، في مشهد مركز محافظة خراسان رضوي شمال شرق إيران، في متنزه ريحان في اتوستراد جمهوري بهذه المدينة، شعارات ليسقط حكم الملالي اليزيدي/تثور دماء الحسين وتثور بها نخوة مجاهدي خلق/ الموت للظالم سواء كان الملك أو الزعيم (خامنئي)/ الرسالة الحمراء للنهضة الحسينية، الموت لخامنئي، واللعن على خميني.

وفي الساعة 2110 من مساء الجمعة 12 أغسطس/آب شهدت منطقة بوستان تختي في العاصمة طهران بث هتافات مدوّية “اللعن على آل يزيد خامنئي ورئيسي” و”نقاتل ونستعيد إيران” و”رئيسي المجرم انتظر المحاكمة” وفقرات من كلمات قائد المقاومة السيد مسعود رجوي بشأن الدعوة إلى إسقاط النظام، قام به أعضاء وحدات المقاومة في إطار مواصلة نشاطاتهم الخارقة لأجواء القمع والكبت.

كما في الساعة 2040 من مساء الخميس 11 آب واصلت وحدات المقاومة نشاطاتها الخارقة لأجواء القمع وبثت في طهران طريق الامام علي السريع، منتزه صدف شعارات حماسية وقوية “اللعن على آل يزيد خامنئي ورئيسي” و”ليسقط حكم الملالي اليزيدي” و”لا نريد الشاه ولا الملالي واللعن على النظامين” و”تثور دماء الحسين وتثور بها نخوة مجاهدي خلق”.

وفی وقت سابق أعلن المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية أنه وردًا على إطلاق النار المباشر لحرس خامنئي على العتالين عند حدود مدينة بانه ومقتل مواطن كردي كادح وإصابة اثنين آخرين من العتالين، قام شباب الانتفاضة في مدن طهران ومشهد ورشت وقم وأورمية وزنجان وشيراز والأهواز وكرمان وكاشمر وشوش، يوم السبت 13 أغسطس/آب، بإحراق لافتات ولوحات تحمل صورا لخميني وخامنئي ورئيسي وقاسم سليماني، وكذلك لوحات ومداخل الباسيج والقضاء ومراكز التجسس والقمع لنظام الملالي.