الخميس,22فبراير,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةفضح عملية عملاء النظام الإيراني السريين للنفوذ في وسائل الإعلام وتشويه سمعة...

فضح عملية عملاء النظام الإيراني السريين للنفوذ في وسائل الإعلام وتشويه سمعة مجاهدي خلق في ألبانيا “كل عمليات التجسس التي يقوم بها النظام الإيراني في ألبانيا تمت متابعتها خطوة بخطوة والمخابرات تنتظر لمعرفة وسائل الإعلام التي ستنشرها”

كشف مصدر استخباري ألباني: “بالإضافة إلى الهجوم السيبراني في ألبانيا، عملت وحدة الاستخبارات التابعة لعمليات فيلق القدس السرية خارج إيران أيضًا على تشويه سمعة أعضاء من مجاهدي خلق بإرسال عملاء سريين. ولتحقيق ذلك، حاولت هذه الوحدة أيضًا النفوذ في وسائل الإعلام الألبانية “(قناة تاب جنل – 2 أغسطس 2022).

فضح عملية عملاء النظام الإيراني السريين للنفوذ في وسائل الإعلام وتشويه سمعة مجاهدي خلق في ألبانيا "كل عمليات التجسس التي يقوم بها النظام الإيراني في ألبانيا تمت متابعتها خطوة بخطوة والمخابرات تنتظر لمعرفة وسائل الإعلام التي ستنشرها"
تم إدراج أسماء مجاهدي خلق وتزويرها عمدًا في وثيقة أخرى لا علاقة لها بأي من مجاهدي خلق.

وبحسب المصدر ذاته، فإن “عملاء فيلق القدس حاولوا استخدام أقسام معينة من الإعلام الألباني لمصالحهم الخاصة من أجل تحقيق هذا الهدف. قاموا أولاً بنسخ عنوان تويتر لرجل أعمال وناشط أمريكي ألباني معروف، ثم بدأوا في التواصل مع مختلف الصحفيين، وقدموا لهم وثيقة كأنها أعدتها إدارة الشرطة الجنائية. هذه الوثيقة زوّرها الإيرانيون [عملاء النظام الإيراني] وتزعم أن المدير السابق للشرطة الجنائية أبلغ السفير الأمريكي بتورط عناصر من مجاهدي خلق في الجريمة. لجعل كل هذا قابلاً للتصديق، أرسل عملاء فيلق القدس الوثيقة [المزيفة] إلى بعض الصحفيين عبر بريد إلكتروني مزيف باسم ضابط شرطة. كل عمليات التجسس الإيرانية تبعتها المخابرات الألبانية خطوة بخطوة وكانوا ينتظرون لمعرفة وسائل الإعلام التي ستنشرها. هذه العملية الإيرانية الهادفة إلى تشويه سمعة أعضاء مجاهدي خلق في ألبانيا لم يلاحظها إلا صحفية إنجليزية”.
فضح عملية عملاء النظام الإيراني السريين للنفوذ في وسائل الإعلام وتشويه سمعة مجاهدي خلق في ألبانيا "كل عمليات التجسس التي يقوم بها النظام الإيراني في ألبانيا تمت متابعتها خطوة بخطوة والمخابرات تنتظر لمعرفة وسائل الإعلام التي ستنشرها"في السابق، في 17 فبراير 2022، نشرت صحفية إنجليزية تدعى أليس تايلور وثيقة مزورة بتوقيع المدعية العامة في تيرانا، إيلينا كومبي، على موقع يسمى “اكزيت”، مدعية أن أحد أعضاء منظمة مجاهدي خلق مع اثنين من الألبان حاولوا السطو على صيدلية. أعلنت لجنة الحقوقيين للدفاع عن منظمة مجاهدي خلق الإيرانية في ألبانيا CJPA في بيان في 24 فبراير 2022: “في الاتصال الذي أجراه ممثلو لجنة الحقوقيين ومنظمة مجاهدي خلق الإيرانية مع المدعية العامة إيلينا كومبي، أكدت أن الوثيقة التی نشرتها أليس تايلور في موقع اكزيت مزورة ولا أساس لها من الصحة. وأشارت المدعية العامة إلى ما يلي:
1- تم إدراج أسماء مجاهدي خلق وتزويرها عمدًا في وثيقة أخرى لا علاقة لها بأي من مجاهدي خلق.
2- الوثيقة الأصلية تتعلق بسرقة صيدلية من قبل 3 مراهقين ألبان، لكن في وثيقة موقع “اكزيت”، تم تزوير اسم على أنه يخص أحد مجاهدي خلق المقيمين في أشرف بدلاً من المتهم الأول.
3- لم يذكر المزورون بشکل غشیم حتى تاريخ ميلاد هذا الشخص الجديد، وهو آمر یستوجب إدراجه لمثل هذه الوثائق الرسمية.
4- تتعلق رأسية المستند المزيف إلى مكتب المدعية العامة في تيرانا، لكن التوقيع والختم أسفل المستند مزيفان، خاصة وأن الختم المزور يخص مكتب النيابة العامة في بودغراس (الواقعة في شرق ألبانيا)، ولا علاقة لها بمدينة تيرانا، مما يفضح تلقائيا عملية تزويره تماما”. لهذه الأسباب، قدمت المدعية العامة إلينا كومبي شكوى جنائية في 24 فبراير 2022 بشأن “تزوير مستند” باعتباره “جريمة جنائية”.

فضح عملية عملاء النظام الإيراني السريين للنفوذ في وسائل الإعلام وتشويه سمعة مجاهدي خلق في ألبانيا "كل عمليات التجسس التي يقوم بها النظام الإيراني في ألبانيا تمت متابعتها خطوة بخطوة والمخابرات تنتظر لمعرفة وسائل الإعلام التي ستنشرها"

وذكَّر بيان الحقوقيين بأن الصحفية والموقع الإلكتروني المذكور قد زعما في وقت سابق أن لديهما وثيقة من الشرطة حول تهريب المخدرات وغسيل الأموال من قبل مجاهدي خلق، وأن الشرطة ألقت القبض على اثنين منهم، لكن الشرطة الألبانية أعلنت في بيان في 17 فبراير 2022 بأن الوثيقة المنسوبة إلى الشرطة مزورة.

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
لجنة الأمن ومكافحة الإرهاب
3 أغسطس/أب 2022